أمان المشاة في الطرق

حتى إذا لم تكن لديكم سيارة، لا شك أنكم تتنقلون في الطرق كثيرا وتستخدمون وسائل النقل. يساعدكم مرشد الأمان على الطرق وسلامة المُشاة على الحفاظ على ابنكم في السيارة، الحانوت، الشارع، ومواقف السيارات.

أمان الأولاد في الطرق

يحتاج الأولاد حتى عمر 9 سنوات إلى مراقبة الوالدين بشكل مكثّف لمساعدتهم على التنقل بأمان في الحانوت، السيارة، الطرق، مواقف السيارة، وفي الطريق إلى المدرسة. حتى الأولاد الذين يعرفون قواعد الأمان في الطرق قد لا يتذكرونها عند الحاجة.

يتعلم ابنكم أمان المشاة في الطرق عبر مشاهدتكم. لذلك تصرفوا بأمان عندما تكونون قريبين من السيارة، الشارع، الرصيف، وموقف السيارات. توقفوا دائما، أصغوا، فكّروا قبل أن تجتازوا طريقا، واستخدموا ممر المُشاة قدر المُستطاع. اجتازوا الطريق في المنطقة الأكثر أمانا دائما، حتى إن كان عليكم المشي أكثر. إذا كانت الإشارة  الضوئية في ممر المُشاة حمراء، فانتظروا حتى تصبح خضراء.

أمسكوا بيد ابنكم دائما عندما تقتربون من السيارة. كذلك، يمكن أن تعلّموا ابنكم الأمان في الطرق، التجوّل بأمان بالقرب من السيارات وهي مركونة، والمشي على الرصيف وفي موقف السيارات. بهدف أن يتعلم الأولاد أمان المُشاة في الطرق، يوصى جدا بوصف ما تقومون به كل الوقت ليفهم ابنكم أهمية تصرفكم.

كيفية تجنب التعرّض لحادث طرق في موقف السيارات

الأطفال الصغار معرّضون لخطر عال للإصابة بحوادث طرق في موقف السيارات والساحة. قد لا يفهمون أن السيارات خطيرة وتتحرك بهدوء وسرعة. يكون الأطفال مستغرقين أحيانًا في نشاطات معينة، مثل الركض وراء طابة بالقرب من سيارة. غالبا لا يتوقفون، حتى إذا طُلِب منهم. لا يتصرف الأطفال الصغار هكذا فحسب، فقد يتضرر الأولاد الأكبر سنا بهذه الطريقة أيضا.

إليكم بعض قواعد الأمان في موقف السيارات:

  •  قبل أن تحركوا سيارتكم، تأكدوا من عدم وجود ولد  يقف أمام السيارة أو خلفها. لا تعتمدوا على مُستشعرات السيارة أو كاميراتها. افحصوا دائما  منطقة السيارة.
  •  لا تتركوا الأولاد الصغار أبدا يلعبون وحدهم بجانب سيارات مركونة أو سيارات مُشغّلة في موقف السيارات.
  •  اهتموا بالفصل بشكل واضح بين مناطق لعب الأولاد وبين منطقة ركن السيارة. مثلا، يمكن أن تضعوا جدارا حول موقف السيارة الخاص بكم بحيث يمنع ابنكم من دخوله.
  •  اعتادوا على أن تلوحوا بيدكم لمَن يسافر وأنتم في المنزل.
  •  أمسكوا بيد ابنكم دائما عندما يكون قريبا من السيارة، حتى إذا ذهبتم إلى صندوق البريد المنزلي أو مررتم بالقرب من موقف السيارة. اشرحوا لابنكم لماذا من المهم أن تمسكوا بيده.

يُستحسن أن توضحوا أن مواقف السيارات شبيهة بموقف السيارة المنزلي: يصعب على السائقين رؤية الأولاد الصغار الذين يقفون وراء السيارة. استخدموا قواعد الأمان ذاتها عندما تكونون في موقف السيارات.

دخول السيّارة ومغادرتها بأمان

عندما تضعون ابنكم في كرسي الأمان في السيارة، أدخلوه دائما من باب السيارة الخلفي القريب من الرصيف. هكذا يعتاد على دخول السيّارة والخروج منها عبر الباب الأكثر أمانا – الباب البعيد عن حركة السير.

إذا كان لديكم طفل صغير ورضيع، فحافظوا على أمان رضيعكم داخل السيارة بينما تراقبون الطفل الصغير. عندما تخرجون من السيّارة أمسكوا بيد صغيركم وحاولوا معا أن تعرفوا من أين تأتي السيارات، قبل أن تبعدوا عن سيارتكم. عندما تعودون إلى السيارة، ساعِدوا رضيعكم على الدخول أولا، لأنه ليس من المتوقع  أن يبتعد ابنكم الصغير عنكم.

أمان المشاة في الطرق: المشي واجتياز الطرق

بهدف مساعدة ابنكم على تطوير مهارات أمان المشاة في الطرق، أتيحوا له فرص التدرّب في شوارع حقيقية – مثلا، اذهبوا معه من الروضة إلى المنزل مشيا، تنزهوا في الحي، أو اذهبوا إلى المراكز التجارية مشيا. علموا ابنكم قواعد الأمان التالية منعا للتعرّض لحوادث طرق:

  •  أمسكوا بيد ابنكم عندما  تجتازون طريقا معا، وفي كل مكان فيه حركة مُشاة أو سيارات. انتَبِهوا بشكل خاص عندما تسيرون في طريق ذي حركة سيارات نشطة، في الشارع السريع، الشارع الذي فيه أرصفة ضيقة بشكل خاص أو ليست فيه أبدا،  أو عندما تسد أغراض معينة الرؤية، مثل سيارات في الطريق، شاحنات، أشجار، تلال، أو أرصفة مليئة بالناس.
  •  اجتازوا الطريق دائما عبر ممر المُشاة، انتظروا حتى تصبح الإشارة المرورية خضراء، وانظروا إلى كل اتجاه للتأكد من عدم اقتراب أية سيارة. لمساعدة ابنكم على معرفة متى يكون اجتياز الطريق آمنا، اشرحوا له ما الذي تفعلونه.
  •  قفوا إلى جانب موقف السيارة وتأكدوا أن السيارات لا تسير نحو الخلف أو تدخل موقف السيارات.
  •  تحدثوا مع ابنكم حول الأمان في الطرق منذ سن صغيرة، حتى وهو يجلس في العربة. مثلا، “واو، تقترب سيارة. تعال ننتظر حتى تمر لنستطيع اجتياز الشارع”. تابعوا حديثكم حول الأمان في الطرق عندما يكبر ابنكم أيضا.

عندما تسيرون معا، اسألوا ابنكم أسئلة بسيطة تحفزه على التفكير حول المُشاة والأمان على الطرق:

  •  ما هو المكان الأكثر أمانا لاجتياز الشارع؟
  •  ما الذي يجب القيام به قبل اجتياز الشارع معا؟
  •  لماذا نمسك بأيدينا عندما نجتاز الشارع معا؟
  •  متى يكون اجتياز الشارع آمنا؟
  •  ما الذي نبحث عنه عندما نجتاز الطريق؟
  •  ما هي الأصوات التي نصغي إليها عندما نجتاز الطريق؟

معرفة متى يصبح ابنكم جاهزا للمشي وحده في الطريق

توصي السلطة الوطنية للأمان على الطرق ألا يجتاز الأولاد الطريق وحدهم قبل سن تسع سنوات. بالإضافة إلى ذلك، فإن مستوى استعداد ابنكم لمواجهة حركة السير بأمان وحده يتعلق بمستوى نموّه وتدربه بالقرب من الشوارع الحقيقية والسيارات.

غالبا، يكون ابنكم مستعدا للتنقل وحده بأمان عندما يعرف جيدا قواعد الأمان في الطريق ويفهمها. كذلك، عليه أن يفهم أنه حتى حين يعمل وفق القواعد، لا يقوم بذلك السائقون دائما. على ابنكم أن ينتبه للسيارات في الطرق ويفهم مدى بُعدها عنه، وكم منها يسير نحوه. وكذلك، عليه أن يعرف اختيار أماكن آمنة لاجتياز الطريق.

هكذا يمكن أن تساعدوا:

  •  افحصوا إذا كان ابنكم يتوقف، ينظر، يصغي، ويفكّر قبل أن يجتاز الطريق.
  •  علموه ألا يجتاز الطريق بين السيارات المركونة، وراء الحافلات أو الأشجار.
  •  علموه أن يتأكد أن كل السيارات تتوقف في كل المسارات، وأن يتواصل مع السائقين بصريا ويتأكد أنهم يرونه.
  •  تحدثوا عن وسائل الأمان بمصطلحات بسيطة.
  •  تنزهوا معه في شوارع الحي وتحدثوا معا.
  •  تأكدوا أنه يرتدي ملابس ذات ألوان لامعة تسهل رؤيتها في الظلمة.
  •  اختاروا معا المسار الأكثر أمانا للذهاب إلى المدرسة وتدربوا على المشي فيه.
  •  كونوا مثالا للأمان يُحتذى به – احرصوا على اتباع قواعد الأمان في الطرق.

للحصول على توصيات منظمة “بطيرم” لسلامة الأطفال حول المشي الآمن، اضغطوا هنا‏‎.

 

تمت ملاءمة كافة محتويات الموقع للجمهور عامة.

© http://raisingchildren.net.au، تمت ترجمة المعلومات وتحريرها بمصادقة موقع Raising Children Network